شهرة المحل

فبراير 26, 2015

ما هى شهرة المحل وكيف تظهر فى الدفاتر
وما هى الشهرة الموجبة وما هى الشهرة السالبة
وازاى بتتم المعالجة طبقا للمعايير الدولية

الاجابة
الشهرة هى اصل طويل الاجل غير ملموس وهى تعبر عن قدرة المنشاة على تحقيق أرباح غير عادية أو تزيد عن المعدل العادي للعائد على رأس المال المستثمر في هذا النوع من النشاط الذي تعمل فية المنشاة
=================
وان الشهرة
تظهر عند اندماج الاعمال وهى اننا بنقارن المبلغ المدفوع ( المقابل المادي Consideration) في مقابل صافى الاصول القابلة للتحديد ( بالقيمة العادلة) لقياس الشهرة مع اخذ فى الاعتبار حصة الاقلية
===================
لو مثلا المقابل المدفوع 200 مليون وصافى القيمة الدفترية 100 مليون وصافى الاصول القابلة للتحديد ( بالقيمة االعادلة) 150 مليون مع افتراض مفيش حقوق اقلية
– الربح :الفرق بين صافى القيمة الدفترية وصافى الاصول بالقيمة السوقية يا أما ربح يا اما خسارة وهنا ربح 50 مليون
– الشهرة أو ربح التفاوض : الفرق بين المقابل المدفوع وصافى الاصول بالقيمة السوقية
– لو المدفوع اكتر من قيمة الاصول فى السوق : يكون هناك شهرة موجبه و تثبت كشهرة محل كما في المثال أصول طويلة الأجل (200 – 150) = 50 مليون شهرة محل:
– لو فرضنا المقابل المدفوع 120 وصافى الاصول 150 ده يعتبر ربح التفاوض: فى جميع الاحوال صا في الأصول ستثبت بالقيمة السوقية و أنت دفعت أقل يبقى الفرق ربح تفاوض على الشراء.او ما كان يسمى بالشهرة السالبة وللاسف اصبح ما فى شئ اسمه شهرة سالبه .
– القيود فى حالة الشهرة الموجبة من ح الاصول 150 من ح الشهرة 50 الى ح النقدية 200
– القيود فى حالة الربح التفاوضى :من ح الاصول 150 الى ح النقدية 120 الى ح الربح (بيروح قائمة الدخل ) 30
– وتوجد طريقتين للشهرة الاولى الشراء الجزئى للشهرة / الثانية طريقة الشهرة الكاملة
– والفرق بينهم فقط فى حصة الاقلية حيث الشهرة الكاملة لازم حصة الاقلية بالقيمة السوقية بينما الجزئى بتأخذ النسبة المكملة وتضربها فى صافى الاصول
– مثلا احنا اشترينا 60% تبقى النسبة المكملة لحصة الاقلية 40%
– والشهرة الكاملة هى الطريقة الاشهر والمفضلة لدى مجلس وضع المعايير الدولية والجزئية تعتبر مهجوره

=============================
– مثال موضح ونخش على مثال على طول الشركة A اشترت 80% من اسهم شركة B وقد كانت البيانات كالتالى : صافى القيمة الدفترية للشركة NBV كانت 100 مليون وصافى الاصول القابلة للتحديد القيمة السوقية FMV كانت 150 مليون والمبلغ المدفوع مقابل الشراء CONSIDERATION ولمقابل المدفوع 200 مليون
– حصة الاقلية NCI حصة الاقلية هى
– حصة الأقلية بالطريقة الجزئية: المكمل ل 80% يعنى (20% من صافى القيمة القابلة للتحديد *150) 30 مليون طبقا للطريقة الجزئية) او
– حصة الأقلية يالطريقة الكلية: هى تساوى بالقيمة السوقية 50 مليون طبقا للشهرة الكاملة
– الطريقة الجزئية للشهرة : المبلغ المدفوع 200 + حصة الاقلية 30 (150*20% ) = 230
تقارن مع صافى الاصول بالقيمة السوقية 150 الشهرة = 230-150= 80 مليون
والقيود من ح الاصول 150 ح الشهرة 80 الى ح النقدية 200 ح حصة الاقلية 30
– الطريقة الكاملة للشهرة : المبلغ المدفوع 200 + حصة الاقلية 50 كما هى بالقيمة السوقية = 250 تقارن مع صافى الاصول بالقيمة السوقية ( 150 ) الشهرة = 250-150 =100 مليون
والقيود من ح الاصول 150 ح الشهرة 100 الى ح النقدية 200 ح حصة الاقلية 50
كمان ملحوظة الشهرة لا تستهلك ولكن يتعمل لها اختبار اضمحلال وكمان الاختبار لاقل ولو لاعلى لا تعدل يعنى الشهرة 50 وعملت لها اختبار اضمحلال وجدتها 60 يبقى ما اعمل شئ اسيبها 50 ولكن لو وجدتها 40 بخفضها الى 40 دى كل حوارات الشهرة والله ولى التوفيق

منقول للفائدة من صفحة جروب معرفة المحاسبة

أعلى النموذج

مواضيع جديدة

فبراير 25, 2015

السلام عليكم

تم اضافة مواضيع جديدة في قسم المحاسبة

اتمنى الفائدة للجميع

أكتوبر 4, 2014

كل عام وانتم واحبابكم بخير

IMG_6199.JPG

كل عام وانتم بخير

يونيو 27, 2014

ramadan01

عذرا لزوار المدونة

مايو 26, 2014

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تصلني تعليقات من بعض الزوار لا يوجد فيها اي نوع من التحية حيث يدخل الزائر في الموضوع مباشرة مثل ارسلي , زودني , عرفني , او انا بحاجة لبحث او يسأل عن شئ معين ثم ان لم يجد رد يسال لماذا لم تزودوني .

انا اعرض هذا الموضوع امامكم ماذا افعل لمثل هؤلاء الاشخاص مع العلم بانه سبق ان وضحت في تدوينة سابقة انه لا يوجد عندي اي استعداد ان ازود اي طالب باي بحث حفاظا على مصلحة الطالب لان البحث يجب ان يجهز بواسطة الطالب نفسه.

المرجو المعذرة وانا اطلب رأيكم

 

شكرا نقابة المحاسبين والمراجعين الفلسطينية بقطاع غزة

مايو 9, 2014

شكرا نقابة المحاسبين والمراجعين الفلسطينية في قطاع غزة ( سابقا جمعية المحاسبين والمراجعين الفلسطينية في قطاع غزة ) شكرا على موقفكم معي شخصيا
شكرا زملائي الاعزاء وايضا تلاميذي وعظم الله اجركم في مهنة التدقيق في قطاع غزة ان كان هذا ما تكافئون به الخبرات الوطنية .

لقد تم مكافئأتي بعدم اعطائي ما يفيد انني مراجع حسابات مع العلم انه سبق وان تم اعطاء اشخاص موظفين في مؤسسات ليس لها علاقة بالتدقيق شهادة مزاولة مهنة .

اجمل تعليق وصلني على المدونة

يناير 11, 2014

أخي الفاضل وأستاذي / صالح محمد للمرة الثانية منذ عرفة هذه المدونة الأمينة والدقيقة والله ما أروعك ويا رب يجعل هذا العطاء بميزان حسناتك وأنا أدعو لك بظهر الغيب بصلاتي لأنني عاشق ومقدر جدا للمحاسبين أياً كان المستوي الذي يعملون فيه إبتداء من محاسب مسكين مثلي وإنتهاءاً بالأكاديمي بنفس المجال لأنه فعلاً فضلاً كون المهنة مبنية علي أصول علمية إلا أنها فن فعلاً خاصة في تقديم المعلوم وهذا هو الفارق بين المحاسب الفاهم وأسف قبل كتابتها والذي يرص طوب فقط لا غير دون أن يعرف مدي وتأثير القيد مستقبلاً علي مركز الكيان الذي يعمل فيه وحسب طبيعته

رابط التعليق

كل عام وانتم بخير

أغسطس 8, 2013

20130808-211124.jpg

زوار المدونة تعدوا الثلاثة ملايين زائر

فبراير 8, 2013

بحمد الله بلغ عدد زوار المدونة اكثر من ثلاثة ملايين زائر وذلك بفضل الله ثم تشجيعكم وملاحظاتكم التي بلغت اكثر من 3922 تعليق  تم الاطلاع عليها جميعا اسال الله العظيم دوام الصحة حتى استطيع ان افيد زملاء المهنة swoord

اعترافات قرصان اقتصادي

سبتمبر 23, 2011

الاغتيال الاقتصادي للأمم

تأليف:جون بركنز، ترجمة: مصطفى الطناني – عاطف معتمد، القاهرة: دار الطناني، 2008

الكتاب شهادة لأحد أولئك الرجال المحترفين الذين يرتدون ملابس فاخرة وينتقلون عبر العالم في رحلات فارهة ويتقاضون أجوراً فلكية من أجل نهب بلايين الدولارات من دول عديدة في سائر أنحاء العالم.

يأخذ أولئك الرجال المال من البنك الدولي، وهيئة المعونة الأمريكية وغيرها من مؤسسات المساعدة ويحولونها بطرق مراوغة إلى الشركات الكبرى، لتوجد عدداً من العائلات الثرية التي تسيطر على الموارد الطبيعية للكرة الأرضية.

المؤلف (جون بركنز‏),‏ هو واحد من أشهر الخبراء الاقتصاديين‏,‏ والذي أمضى عمره في خدمة نظام الاغتيال الاقتصادي للشعوب كما جاء في كتابه، والكتاب صفحات من الاعترافات المفجعة والمخجلة. يصف المترجمان المؤلف في مقدمتهما بأنه شارك في خدمة ممارسات نخبة رجال الأعمال والسياسة في الولايات المتحدة لبناء إمبراطورية عالمية يسيطر عليها حكم منظومة الشركات الكبرى الأمريكية.

(إن بركنز يحدد دوره مثل أقرانه من صفوة الخبراء في الشركات الاستشارية الأمريكية الكبرى في استخدام المنظمات المالية الدولية لإيجاد ظروف تؤدي إلى خضوع الدول النامية لهيمنة النخبة الأمريكية التي تدير الحكومة والشركات والبنوك‏).

ويضيفان‏:‏ أما المثير في اعترافات بركنز فهو تأكيده أن مقياس نجاح الخبير يتناسب طردياً مع حجم القرض بحيث يجبر المدين على التعثر بعد بضعة سنوات‏,‏ وعندئذ تبدأ عملية فرض شروط الدائن التي تتنوّع من الموافقة على تصويت ما في الأمم المتحدة‏,‏ والسيطرة على موارد معينة في البلد المدين‏,‏ أو قبول وجود عسكري به‏,‏ وتبقى الدول النامية بعد ذلك كله مدينة بالأموال‏,‏ ولكن في ظل الهرم الرأسمالي الذي تشكل أمريكا قمته حسب التلقين الذي يتلقاه الخبراء باعتباره واجباً وطنياً ومقدساً‏.

ويقول المؤلف (وصلت مديونية العالم الثالث إلى ‏2.5‏ تريليون دولار‏,‏ وبلغت مصروفات خدمة هذه الديون ‏375‏ مليار دولار سنوياً في عام‏2004,‏ وهو رقم يفوق ما تنفقه كل دول العالم الثالث على التعليم والصحة‏,‏ ويمثّل عشرين ضعفاً لما تقدّمه الدول المتقدمة سنوياً من مساعدات خارجية).‏ ويتابع اعترافاته بأنه وزملاءه قد نجحوا في دفع الإكوادور نحو الإفلاس‏,‏ فخلال ثلاثة عقود ارتفع حد الفقر من‏50% إلى ‏70%‏ من السكان‏,‏ وازدادت نسبة البطالة من‏15% إلى ‏70%,‏ وارتفع الدين العام من‏240‏ مليون دولار إلى ‏16‏ ملياراً‏,‏ وتخصص الإكوادور قرابة نصف ميزانيتها لسداد الديون‏,‏ ولم يبق أمام الإكوادور سوي بيع غابات الأمازون الغنية بالبترول لشركات البترول الأمريكية‏,‏ والصفقة مخيفة من كل مائة دولار تحصل عليها الإكوادور من البترول تحصل الشركات الأمريكية على‏ 75‏ دولاراً ويبقى ‏25‏ دولاراً تخصص ‏75%‏ منها لسداد الديون‏,‏ ويبقي الفتات لكل شيء.


تابع

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 1,656 other followers